الرئيسية / أخبار الاتحاد / خطاب عبد الله بن زايد يثير نقاشاً واسعاً في “المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار”

خطاب عبد الله بن زايد يثير نقاشاً واسعاً في “المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار”

شغل خطاب وزير الخارجية والتعاون الدولي، رئيس مجلس التعليم والموارد البشرية، الشيخ عبد الله بن زايد الأخير في القمة العالمية للحكومات 2018 الحضور في المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، وأثارت محاوره نقاشات واسعة وحلت بمثابة أساس لرؤى المستقبل والتعليم وأجيال الغد خلال المهرجان.
وقال وزير التربية والتعليم، حسين إبراهيم الحمادي: “تأتي النسخة الثانية المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، في عام زايد المؤسس الذي أولى عناية فائقة بالتعليم ونجني اليوم ثمار رؤيته ونراها تتجلى في نهج القيادة الرشيدة، ولقد صاغ خطاب الشيخ عبدالله بن زايد في القمة العالمية للحكومات خارطة طريق ووصفة لماهية التعليم الذي نتطلع إليه في دولة الإمارات والعالم”.وتشير الدراسات إلى أن 65% من الوظائف الموجودة اليوم ستختفي خلال الثلاثين عاماً القادمة بسبب الثورة الصناعية الرابعة، ما أبرز ضرورة أن تكون وظائف أحلام الطلبة ضمن الوظائف التي ستتغير.وأضاف الحمادي: “إذا أردنا أن نواكب التطور ونحافظ على منجزاتنا فعلينا أن نكون جاهزين لعصر ما بعد النفط وأن نساير ركب التغيرات المتسارعة في التكنولوجيا”.ومن أبرز المحاور التي تحدث عنها عبد الله بن زايد والتي نوقشت خلال المهرجان، 4 محاور لتحقيق قفزة استثنائية في التعليم، وهي الاهتمام بالتعليم في الطفولة المبكرة وتطوير التعليم لرفع تنافسية الطالب الإماراتي عالمياً والاستراتيجية الوطنية الجديدة للتعليم العالي وتشجيع التعلم المستمر.يذكر أن المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، انطلق اليوم الخميس في فيستيفال سيتي آرينا، برعاية ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الشيخ محمد بن زايد، ضمن شهر الإمارات للابتكار، وبتنظيم من وزارة التربية والتعليم.ويشكل المهرجان فرصة سانحة للطلبة، وغيرهم الكثير من المعنيين، للاستمتاع والتعرف إلى آخر التطورات المتلاحقة في مجال العلوم والتكنولوجيا والتقنيات الحديثة والذكاء الاصطناعي ومستجدات وحلول تعليمية متطورة.

المصدر